Specialvdl

تناولت حلقة اليوم من نقطة عالسطر ملف واقع قطاع العقارات في لبنان والضرائب المفروضة عليه في الموازنة الجديدة مع عضو ادارة نقابة مقاولي الأشغال العامة والبناء اللبنانية المهندس عبدو سكرية ومنسق التحالف العقاري مسعد فارس. بعد شرح واقع العقارات وتجارة البناء حالياً في لبنان طالب سكرية بإعادة النظر بكل الضرائب التي فرضت على القطاع العقاري نظراً لانعكاساتها السلبية جداً على السوق المحلي وتحديداً على المواطنين من فئة الشباب الراغبين بشراء شقق معتبراً أنها أتت عشوائية وستؤدي بالقطاع إلى الإنهيار.

أمّا فارس فقد صرّح بأن كافة العاملين في قطاع العمارة والبناء لا يترددون لوهلة بدفع الضرائب عندما تكون منتجة لكن من غير المعقول أن تفرض بالشكل الذي أتت به دون الإعتماد على دراسة معمّقة للوضع العقاري وسوق العرض والطلب مطالباً الدولة بالتواصل البنّاء مع العاملين في هذا الشأن لإعادة لبنان الى خارطة البلدان الأصحّ للإستثمار.

وكان للخبير العقاري رجا مكارم مداخلة اعتبر خلالها أن الأزمة التي يقع فيها القطاع اليوم لن تنتهي إلّا مع إنتهاء الأزمة السورية مؤكداً أن أسعار العقارات اليوم استقرت على ما كانت عليه في ال2010 دون أية زيادات مرتقبة بسبب انخفاض نسبة المبيع ما سيثقل كاهل المطورين العقاريين بالخسائر متأملاً من العهد الجديد مدّ يد التعاون والتخطيط مع الناشطين في هذا المجال للتوصل إلى حلول عملية مفيدة بدل إغراق المطورين والمشترين بالخسائر.