Specialvdl

بانتظار نشر قانون الضرائب، صار نافذاً قبله وجع الناس من أصحاب العاهات المالية الذين لا ذنب لهم سوى أنهم من ذوي الدخل المحدود، وسوى أن لا حول لهم ولا قوة على الممسكين بقرار الدولة والمسؤولين عن حالة الهدر التي صارت قاعدة من عدة الشغل السياسي في جمهورية الفساد. في عملية حسابية بسيطة، يتبين ان ما تحقق من ايرادات بفعل قانون الضرائب يزيد عن 1900 مليار ليرة لتغطية اكلاف السلسلة المقدرة بحوالى 1400 مليار ليرة والفارق هو لسد عجز الخزينة الامر الذي حمل رئيس الكتائب الى القول ان العجز تعالجه الموازنة وليس قانون الضرائب وكما بات معلوماً فان اكثر من سبعين بالمئة من الضرائب تطال الطبقتين الفقيرة والمتوسطة