Specialvdl

أضاء برنامج “نقطة عالسطر” على ملف الاقساط المدرسية، مستقبلاً رئيسة اتحاد لجان الاهل في المدارس الكاثوليكية ميرنا خوري التي أكدت عدم تبني لجان الاهل خبر زيادة رواتب الاساتذة بعد اقرار سلسلة الرتب والرواتب بزيادة الاقساط المدرسية  27% أو اي رقم أو نسبة، لانه لا يجوز التعميم على كل المدارس فكل واحدة تختلف من ناحية عدد التلاميذ والاساتذة لديها والتقديمات التي تؤمنها. واضافت: “ان الموازنة المدرسية التي يتم الامضاء عليها من قبل لجان الاهل تتضمن رواتب وأجور الاساتذة ومصاريف المدرسة بالاضافة الى الاقساط المدرسية، اما القرطاسية واللباس المدرسي والنقل المدرسي وغيرها فلا تدخل ضمن الموازنة ولا تكون تحت رقابة لجان الاهل .

الأمين العام لرابطة المدارس الانجيلية في لبنان الدكتور نبيل قسطه تمنى على رئيس الجمهورية ردّ السلسلة الى المجلس لمزيد من الدرس، لكونها صدرت بشكل سريع من دون مشاورات نوعية كافية وإتحاد الؤسسات لم يكن لديه رأي فيها. واضاف: “إن السلسلة صدرت نتيجة الفوضى التشريعية.”

وزير التربية مروان حمادة اكد ان مجلس الوزراء كان امام خيارين اما الخروج عن وحدة التشريع بين القطاعين العام والخاص او الابقاء عليه ومجلس الوزراء لم يرد فصل اساتذة القطاع العام والخاص. واضاف: “الجميع يعلم ان هناك انعكاس مرهق على الاهالي في القطاع الخاص ولدي النتائج الاولية بالنسبة للتعليم الخاص تدل على ان الفرق بين الكلفة والعبء سيكون في المدارس الكبرى بين 12 و13% وليس 29% كما يتم الادعاء وفي المدارس الصغرى بين الـ 14 و 18%.

نقيب المعلمين في المدارس الخاصة رودولف عبود أشار إلى ان مشروع السلسلة مضى عليه خمس سنوات او اكثر وصدوره كان مرتقباً.

أمين عام المدارس الكاثوليكية الاب بطرس عازار رأى انه يجب اعادة النظر بقانون سلسلة الرتب الرواتب التي تقهر المعلمين والاهل وتهدد المدارس بالتوقف عن العمل.