Specialvdl

اضاء برنامج “نقطة عالسطر” على موضوع تأثير الضرائب على المواطنين، فأشار رئيس الجمعية اللبنانية لتراخيص الامتياز شارل عربيد الى ان الهم الاقتصادي الاجتماعي والمعيشي يتصدر هموم المواطنين نتيجة قانون الضرائب المتخذ في ظل نظام إقتصادي منكمش، إضافة الى ان مؤشراتنا تتجه نحو الانحدار منذ اربع سنوات كما ان سلسلة الرتب والرواتب سوف تشكل اعباء كبيرة. وشدد عربيد على ضرورة حل موضوع النزوح السوري باعتباره يُشكل عبئاً إجتماعياً وإقتصادياً كبيراً يعاني منه لبنان، مضيفاً: لقد حان الوقت لإعادة الامور الى ما كانت عليه. وتابع: “لا نملك خياراً آخر إلا الكفاح في سبيل تصحيح الوضع الاقتصادي والوظيفي”، مطلقاً شعار: “بدنا نوظف لبنانيي”.

رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر لفت الى ان “الواقع الضريبي أليم منذ أكثر من 10 سنوات والذين يصلون الى السلطة هم المتمولون، ونحن بحاجة الى رؤية اقتصادية مستقبلية”. وأضاف: “عُرض علينا ضريبة TVA 12%  ورفضناها كما وُضعنا بوجه السلسلة وهي حلقة سيئة تجعلنا ندور حول أنفسنا،  من هنا دعوت للحوار مع الهيئات الاقتصادية والدولة ضمن ثلاثية التمثيل.”

رئيس جمعية الضرائب اللبنانية هشام المكمل أكد الحكومة ارتكبت خطأ بفرضها للضرائب نظراً للركود الاقتصادي الذي نمر به ونحن ذاهبون الى الهاوية، مضيفاً: السياسات الضريبية في لبنان مترهلة والملف الضريبي كان يجب إعادة درسه ووضع سياسة جديدة للضريبة.