Specialvdl

 لفت عضو كتلة المستقبل النائب عمار حوري في حديث لاذاعتنا  إلى أنّ  كتلة المستقبل طالبت وبشكل متكرّر الحكومة بان تطلب من مجلس الأمن توسيع صلاحيات قوات الأمم المتحدة، الّتي تعمل وفقا للقرار 1701 لتشمل الحدود الشرقية والشمالية، وبالتالي تدعيم قدرات الجيش اللبناني لفرض الأمن والأمان على هذه المنطقة مشيراً إلى أنّ هذا الأمر متاح في القرار 1701.
ووصف حوري القرار بالمُحترم في جنوب لبنان مشيرا الى ان حزب الله يتقيّد به، مؤكداً رفض التنسيق بين لبنان وسوريا في معركة الجرود، معتبرا  أنّ قدرات الجيش وثقة اللبنانيين به، كفيلة بأن يتمكّن من إنجاز ما يراه مناسباً على الحدود.
وردا على سؤال حول ذهاب الوزراء الى سوريا من دون علم الحكومة، قال حوري: “ان العديد منهم يزورون سوريا ولكن خارج التكليف الرسمي.”